كيفية عمل الاختبارات الموضوعية؟ - أكاديمية التدريس

   بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، أشرف الخلق وإمام المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ،،

كيفية عمل الاختبارات الموضوعية؟ - أكاديمية التدريس


إنَّ عملية نمو وتطوير العمليَّة التعليميَّة، يرتكز على أهمية ترغيب الشخص المتعلم بالدراسة والتعلم، مع العمل على زيادة عنايته بالمواد الدراسية؛ حتى يسهل استذكارها أيام انعقاد الاختبارات.

وعلى هذا، تتنوع الاختبارات ما بين اختبارات مقالية، موضوعية، شفهية، وعملية.

ولكل منهم أنواعه، ومميزاته التي تميزه عن الآخر، وتُعدّ الاختبارات الموضوعية من الاختبارات التحصيلية التي يلجأ إلى استخدامها؛ من أجل قياس مستوى تحصيل الشخص المتعلم.


ما هو الاختبار الموضوعي ؟

والاختبار الموضوعيّ: هو الذي يتكون من أسئلة مغلقة، إجاباتها الصحيحة محددة، لا خلافَ حولها، ويقيس كل منها جزئية محددة.

والمقصود بكلمة موضوعية: موضوعية تقدير الدرجة على الإجابة.


ما هي أنواع الاختبارات الموضوعية في التدريس التربوي ؟

 

 أ- أسئلة الصواب والخطأ:

أنواع الاختبارات الموضوعية (أسئلة الصواب والخطأ) - أكاديمية التدريس

 ويحتوي السؤال في اختبارات الصواب والخطأ على مجموعة متعددة ومتنوعة من الجمل، إما أن تكون جمل صحيحة، وإما أن تكون غير صحيحة، ويُطلب من الشخص المتعلم الإجابة عنها، وذلك عن طريق تعيين الإجابة الصحيحة من غيرها من العبارات، أو الجمل الخاطئة. 

 ‏وعند القيام بإعداد أسئلة الصواب والخطأ، يجب مراعاة مجموعة من الأمور المتعددة والمتنوعة، وتتمثل من خلال ما يلي:

 ١- يجب أن تكون العبارة واضحة بشكل كامل، وبعيدة عن الغموض، إما أن تكون صحيحة، وإما أن تكون خاطئة.

 ٢- يجب العمل على الابتعاد عن الجمل والعبارات الطويلة، والتي تحتوي على أكثر من فكرة.

 ٣- يجب العمل على الابتعاد عن أسلوب الجُمل المنفيَّة.

 ٤- يجب أن تحتوي الإجابة على جواب واحد صحيح، والبقية خاطئة، فلا يجب أن تكون جميع الإجابات صحيحة بشكل كامل، أو خاطئة بشكل كامل، وأن تكون عملية تنظيمها بشكل مختلط، ولا تسير بناءً على نمط محدد.

٥- عند قيام الشخص المتعلم بالإجابة، يجب أن لا تحتاج إلى عمليات تحريرية بشكل كبير، وطويل.


ب- أسئلة الاختيار من متعدد:

أنواع الاختبارات الموضوعية (أسئلة الاختيار من متعدد) - أكاديمية التدريس

ويحتوي السؤال في هذا النوع من الاختبارات الموضوعية في التدريس التربوي على جزئين:

- الأول: هو عبارة عن أصل السؤال من حيث الفكرة، أو المشكلة التي يسأل عنها الشخص المتعلم.

- الثاني: عبارة عن الخيارات المتعددة والمتنوعة، ويُطلب من الشخص المتعلم أن يختار الخيار الصحيح من بين الخيارات المتعددة والمتنوعة. 

وعند القيام بإعداد هذا النوع من الاختبارات الموضوعية في التدريس التربوي، يجب العمل على مجموعة من الأمور المتعددة والمتنوعة، وتتمثل من خلال ما يلي:

 ١- أن تحتوي كل فقرة على هدف معين.

 ٢- أن يحتوي رأس السؤال على جميع المعلومات المهمة، وأن يُبنى بصيغة ولغة سهلة، وبعيدة عن الغموض.

 ٣- يجب أن يكون عدد الخيارات ما بين أربعة إلى خمسة خيارات، وأن تكون جميع الخيارات محتملة، ولها علاقة مرتبطة بالسؤال بشكل منسجم من حيث الشكل والبناء.

 ٤- يجب أن يكون لكل سؤال خيار واحد سليم وصحيح من بين الخيارات المتعددة والمتنوعة.

 ٥- يجب أن لا يوضع الخيار الصحيح بموقع ثابت في جميع الاسئلة.

 ٦- عندما تكون الخيارات بشكل رقمي يفضل ترتيبها بشكل تصاعديّ.


ج- أسئلة المزاوجة: 

أنواع الاختبارات الموضوعية (أسئلة المزاوجة) - أكاديمية التدريس

يحتوي السؤال في اختبار المزاوجة على قائمتين، الأولى تسمى بالمقدمات، والأخرى بالإجابات، ويطلب من الشخص المتعلم القيام على إجراء مقابلة بين كل عنصر موجود في المقدمات مع ما يناسب من العناصر الموجودة في الإجابات، بناءً على قاعدة توضح له في التوجيهات.

فالكلمات أو الجُمل التي وضعت في المقدمة، يتطلب من الشخص المتعلم البحث، والجد، وبذل الجهد؛ من أجل أن يختار من قائمة الإجابات ما يتلاءم مع الكلمات الموجودة في المقدمات، وذلك بناءً على الترتيب المطلوب والمحدد.


د- أسئلة التكملة (الأسئلة ذات الإجابات القصيرة):

 تكون أسئلة هذا النوع من الاختبارات الموضوعية على شكل تكملة فراغ، أو بشكل جملة حُذِف منها بعض الكلمات، ويُطلب من الشخص المتعلم كتابة ما هو مفقود، وتكون الإجابة بشكل معين ومختصر.

 وعند القيام على إعداد هذا النوع من الاختبارات الموضوعية، يجب العمل وإتباع مجموعة متعددة ومتنوعة من الأمور، وتتمثل من خلال ما يلي:

 ١- يجب العمل على أن تضم العبارة على فراغ، أو فراغين على الأكثر؛ لأن تعدد الفراغات بشكل كبير يفقد العبارة معناها.

 ٢- يجب العمل على أن تكون الإجابة بشكل قصير ومعين، حيث إنّ العبارة لا يكتمل معناها إلا بالإجابة المطلوبة.

 ٣- يجب أن تحذف الكلمات الأساسية التي لها دلالة رياضية، وليس حذف الكلمات الإنشائية التي تقدم العون والمساعدة على بناء الجملة.

 ٤- يجب أن يكون مكان الفراغ في النهاية، وتكون المساحة ملائمة للإجابة.

 ٥- يجب أن يكون لكل سؤال من أسئلة الاختبار الموضوعي هدف واحد لا غير.

 ٦- يجب أن تكون العبارات متقاربة من حيث الطول والبناء بشكل عام.


ما هي مزايا الاختبارات الموضوعية ؟

مزايا الاختبارات الموضوعية - أكاديمية التدريس

يمكن أن يكون وضع علامة على الأسئلة معياريًّا بسهولة، وحتى آليًّا في كثير من الحالات.

توجد منصات التقييم بمساعدة الكمبيوتر للتخصصات الكمية، التي لا يمكنها استضافة أسئلة رقمية فحسب، بل يمكنها أيضًا استضافة أسئلة رمزيَّة، ورسوم بيانيَّة.

يمكن أن تقلل الاختبارات الموضوعية من عبء وضع العلامات، لا سيما في الدورات التي تضم مجموعات طلابية كبيرة، مع الاستمرار في توفير طريقة تقييم موثوقة، يسمح للمعلمين بتقييم مجموعة واسعة من الموضوعات بسرعة، وتقديم ملاحظات فورية ومباشرة لكل من الطلاب والموظفين.


وبذلك نكون كتبنا المقال باختصار عن بعض أنواع وأهمية الإختبارات الموضوعية.



المصادر

- كتاب طرق التدريس - كلية التربية جامعة الأزهر بالقاهرة.

مقال الاختبارات الموضوعية ؟ - موقع اي عربي.


إعداد: مصطفى عبدالرحيم

تصميم: سماح أيمن


لمعرفة المزيد عن أكاديمية التدريس شاهد هذا الفيديو ..